موضوع عن التصحر كامل الفقرات، الطبيعة كإنسان أو كأي كائن حي يعاني من الضعف، وعندما تشكو البيئة من هذا الضعف، فإن أول ضرر يحدث هو ضعف التربة، ومن آلام التربة التي تصيبها، سيتضمن المقال أحد أهم المواضيع وهو التصحر. لذلك في السطور التالية نتحدث عن التصحر بالتفصيل على موقع بسيط دوت كوم.

مقدمة موضوع عن التصحر

  • التصحر ظاهرة تصيب الأرض، وهي من أخطر الظواهر. لا يعني التصحر زحف الصحراء على المناطق الخصبة.
  • بل يعني تقلص الأراضي الزراعية وضمها إلى الأراضي القاحلة. بسبب إساءة الإنسان لها بشكل خاطئ، أو لأسباب طبيعية لا علاقة لها بها.

ما هو التصحر وما هي أسبابه؟

  • فالتصحر هو مشكلة عالمية تعاني منها الأراضي الزراعية، حيث يقل الإنتاج الحيوي لهذه التربة فينخفض الغطاء النباتي.
  • ويملك الوطن العربي حوالي 28% من حجم الأراضي المتصحرة في العالم، وللتصحر أسبابٌ وعواملُ عديدة ومن هذه العوامل بشرية وطبيعية.
  • ومن الأسباب الطبيعية الاعتماد على الرّيّ من الآبار فمع مرور الزمن ترتفع ملوحة المياه، ومع استمرار الري بها ترتفع ملوحة التربة.
  • ممّا يؤدي لضعف خصوبتِها، وتناقص الأمطار الذي يؤدي إلى توالي سنين الجَفاف عليها تباعًا.
  • وفي كثير من الأحيان تُعزى قلة المطار لقلة الغطاء النباتي، فبالتالي يقل التبخر ممّا يقلل هطول الأمطار.
  • بالإضافة لزحف الكثبان الرملية على الزرع والحرث، وزيادة الرياح التي تساعد على ذبول الغطاء النباتي وتقطعه كلما ازدادت سرعتها وقوتها.
  • بالإضافة إلى أن هذه الرياح تحمل معها الرمال والأتربة فهي تنشط عمليّة زحف الكثبان الرملية.
  • ومن أهم أسباب التصحر التي تصيب التربة هي التعرية والانجراف اللذان يعدّان الأداة الأولى للتصحر.

الى ماذا يؤدي التصحر؟

ضمن موضوع عن التصحر سوف نلقي الضوء في السطور التالية على الى ماذا يؤدي التصحر:

  1. بتتمّة ذكر أسباب التصحر سيُرفد موضوع عن التصحر بالأسباب البشرية التي سببت بالتصحر.
  2. منها الضغط السكاني الذي يتمثل بقطع النباتات الطبيعية وقطع الأشجار والغابات لتحويلها لأراضي زراعية، أو تحويل الأراضي الزراعية لبيوت سكنية ومدن.
  3. بالإضافة لعملية التعدين التي يقوم بها الإنسان من غير أن يقومَ بالدّراسة الشاملة.
  4. ومن هذه الأسباب استخدام الأساليب الزراعية الخاطئة من الحراثة العميقة للتربة، وعدم زراعة مصدات الرياح، واستخدام الأسمدة بشكل غير مدروس.
  5. وقد يعمد الإنسان لزراعة محصول واحد على الدوام، ممّا يؤدي لقلة خصوبة التربة.
  6. فالطبيعة فيها الكثير من الخيرات والموارد وحين يتعامل الإنسان مع هذه الموارد بشكل جائر ويستنزفها بوحشية.
  7. كاستخدام المياه الجوفية من غير إرشاد والرعي الجائر وتلويثه للمياه الجوفية والسطحية كل هذا يؤدي إلى التصحر.
  8. وبما أن التصحر يعدّ مشكلة متفاقمة وبازدياد، فكان لا بُدّ من العمل على الحد من هذه الظاهرة، فمن الحلول المطروحة لحلّ هذه المشكلة الحفاظُ على الغطاء النباتي.
  9. وذلك بتنظيم عملية قطع أشجار الغابة، ومكافحة الحرائق ونشر الوعي بهذا الخصوص، والعمل على استبدال الطاقات المتجدّدة كالطاقة الشمسية بدلًا من استخدام الأخشاب.
  10. وتنظيم عملية الرعي بحيث يمنع الرعي ببعض المناطق ريثما يُسترد الغطاء النباتي بهذا المكان.
  11. ورعي الحيوانات التي تُربى من أجل اللحوم في حظائر ثابتة، وترشيد استخدام مياه الرّي واستخدام السماد، وبذلك يمكن الإسهام في صَون الطبيعة حيويّةً وصحيّة.

أنواع الأراضي المتأثرة بالتصحر

ضمن موضوع عن التصحر سوف نلقي الضوء في السطور التالية أنواع الأراضي المتأثرة بالتصحر:

  1. بالنظر إلى هذه العوامل السابقة معًا، يمكن النظر إلى التصحر على أنه عملية من التغييرات المناخية والبشرية والسياسية والاقتصادية المتشابكة.
  2. التغيرات التي تسبب تدهورًا مستمرًا بمرور الوقت، ولحسن الحظ، يعتقد العلماء أن التصحر الشديد الذي يجعل الأرض غير قابلة للإصلاح أمرًا نادر الحدوث.
  3. ويمكن استصلاح معظم المناطق المتصحرة بيئيًا أو استعادتها لتحقيق إنتاجية زراعية، إذا كانت العوامل الاجتماعية والاقتصادية والثقافية تسمح بالاستعادة.
  4. ويمكن تقسيم الأرضي المتأثرة منه إلى أربعة أنواع أراضي المحاصيل المروية التي غالبًا ما تتحلل تربتها بسبب تراكم الأملاح.
  5. أراضي المحاصيل التي تغذيها الأمطار والتي تعاني من هطول أمطار غير دائم وبالتالي تآكل التربة التي تحركها الرياح.
  6. أراضي الرعي والتي تتضرر من الرعي الجائر وضغط التربة وتآكلها.
  7. الأراضي الجافة والتي تعاني من الإفراط في قطع أشجار الغابات لاستهلاكها في حطب الوقود.

أين يحدث التصحر؟

ضمن موضوع عن التصحر سوف نلقي الضوء في السطور التالية أين يحدث التصحر:

  • ينتشر التصحر على نطاق واسع يمتد لأكثر من 100 بلد، ويعتمد غالبية ساكني تلك المناطق المتأثرة من خطره على نظام زراعة الكفاف.
  • وهي زراعة تعتمد على الاكتفاء الذاتي، مما يجعل أكثر المتضررين هم الأكثر فقرًا في العالم.
  • وتشكّل أكثر من 75% من مساحة الأرض مناطق متدهورة بالفعل طبقًا للأطلس العالمي للتصحر التابع للمفوضية الأوروبية.
  • ويمكن أن يتدهور أكثر من 90% بحلول عام 2050، وقد وجد مركز الأبحاث المشتركة التابع للمفوضية أنّ مساحة إجمالية تبلغ نصف مساحة الاتحاد الأوروبي يتدهور سنويًا.
  • في حين أنّ إفريقيا وآسيا هي الأكثر تضررًا تختلف عوامل تدهور الأراضي باختلاف المواقع.
  • وغالبًا ما تتداخل الأسباب مع بعضها البعض كما ذكر سابقًا، فمثلًا في مناطق أوزبكستان وكازاخستان المحيطة ببحر آرال.
  • كان الاستخدام المفرط للمياه لأغراض الري الزراعي السبب الرئيس في تراجع مياه البحر، تاركًا وراءه صحراء مالحة.
  • وفي منطقة الساحل الإفريقي -التي تحدها الصحراء الكبرى من الشمال والسافانا من الجنوب.
  • تسببَ النمو السكاني فيها إلى زيادة في حصاد الأخشاب والزراعة غير القانونية والزحف العمراني لأغراض الإسكان.
  • وتشهد منطقة البحر المتوسط تحولًا جذريًا مع ارتفاع درجات الحرارة بمقدار درجتين مئويتين.
  • حيث أصبحت منطقة جنوب إسبانيا صحراوية، وتشير الدراسات أن نفس المستوى من ارتفاع درجات الحرارة سيؤدي إلى جفاف ما يصل إلى 30% من سطح الأرض.

ما هي مخاطر التصحر؟

سوف نلقي الضوء في السطور التالية ما هي مخاطر التصحر:

  1. شهدت الأرض على مرّ التاريخ تغيُرات وتدهورات نتيجة عوامل طبيعية طرأت عليها.
  2. ولكن نتيجةً لزيادةِ عدد السكان والتمدن والتعدين والثورات الصناعية ونظم الريّ والزراعة غير المسؤولة مع الرعي الجائر.
  3. أدّت تلك العوامل جميعها إلى تسارع وتيرة تدهور الأرض إلى 30-35 ضعف المعدل التاريخي لذلك وفقًا لمنظمة الأمم المتحدة.
  4. ويلعب تغير المناخ دورًا هامًا أيضًا في حدوث التصحر، فمع ارتفاع درجات الحرارة في العالم يزيد خطر الجفاف.
  5. مما يؤدي إلى تعرية التربة وفقدان الأرض لقدرتها بالاحتفاظ بالمياه وإعادة نمو النباتات فيها.
  6. ويقطُن تلك الأراضي الجافة المعرّضة لمخاطر التصحر حوالي 2 مليار شخص وتشكل ما نسبته 40% من مساحة سطح الأرض.
  7. وقد تؤدي هذه المخاطر إلى نزوح نحو 50 مليون شخص من تلك الأراضي بحلول عام 2030.

أساليب مكافحة التصحر

سوف نلقي الضوء في السطور التالية أساليب مكافحة التصحر:

  • لطالما كانت أساليب إدارة الأراضي من أنجح الحلول التي تكافح التصحر منذ نهاية القرن التاسع عشر، لكنها لم تستخدم على نطاق واسع إلّا في الآونة الأخيرة.
  • وتركز تقنيات إدارة الأراضي التي تكافحه على تحسين الاستدامة والإنتاجية على المدى الطويل.
  • وعلى الرغم من أنه لا يمكن دائمًا استعادة المناطق التي لحقت بها أضرار.
  • إلّا أنّه يمكن استصلاحها في كثير من الأحيان عن طريق تصميم حالة جديدة يمكنها أن تتحمل بشكل أفضل التغيرات المناخية.
  • وتشمل إدارة الأراضي تطوير غطاء نباتي من الأشجار المختلطة والشجيرات والأعشاب المناسبة للظروف المحلية التي تحمي التربة من التآكل وتأثير الرياح والضغط.
  • بالإضافة لتقنيات إعادة توزيع موارد المياه، وإعادة تصميم أنظمة توصيل المياه ونضوب المياه الجوفية.
  • أخيرًا، يمكن تحقيق الحد من عزوف الزراعة في الأراضي القاحلة وشبه القاحلة المعرّضة للجفاف.
  • ذلك من خلال تشجيع المزارعين على زراعة النباتات التي تتحمل الجفاف، ونقل المحاصيل المتعطشة للماء، مثل القطن والأرز، إلى مناخات أكثر ملاءمة.

ما هي عوامل التصحر؟

سوف نلقي الضوء في السطور التالية ما هي عوامل التصحر:

  • يُشير التصحّر إلى تدهور الأراضيّ وتحويلها لمناطق جافّة وقاحلة وفاقدة لمسطّحاتها المائيّة والغطاء النّباتي والحياة البريّة.
  • ويبحث العلماء إمكانيّة تنفيذ طرق مكافحة التصحر نظرًا لخطورة هذه الظّاهرة وتأثيرها على الكائنات الحيّة.
  • وللتمكّن من تطبيق إجراءات وقائيّة يجب التعرّف على العوامل التي تقود ظهور هذه المشكلة.
  • فقدان الغطاء النباتي حيث إنّه يُعدّ السبب المباشر لتدهور التّربة وينتج بسبب الزّراعة المكثفة وإزالة الغابات والرعي الجائر الذي يُعرّض التربة للتآكل والجريان السطحي.
  • حمل التّربة غير المحميّة لمسافاتٍ بعيدةٍ عن طريق الريّاح وتسهم هذه العمليّة في ترك طبقة التربة السفلية غير الخصبة معرّضة لأشعّة الشّمس.
  • الأمر الذي يجعلها صلبة وغير مُنتجة بالإضافة لتطويرها لسمات شبيهة بالصحراء.
  • التأثّر بتغيّر المُناخ حيث يُعدّ المُناخ من العوامل الرئيسة لحدوث التصحّر في المناطق ذات الأنشطة البشريّة القليلة.
  • حيث يسهم تغيّره في تغيير نمط نمو النباتات الذي يؤدي بدوره لفقدان أنواع النباتات الحيويّة التي تمثّل غطاء مهم للتربة.
  • كما يقود تغيّر مُناخ منطقة ما من المُناخ الطبيعي إلى مُناخ جاف وشبه رطب إلى دعم عمليّة التصحرّ.
  • ثم تعرض التربة للجفاف والممارسات الزراعيّة الخاطئة وسوء إدارة المياه.

ما هي آثار التصحر؟

سوف نلقي الضوء في السطور التالية ما هي آثار التصحر:

  1. يجب التعرّف على المعلومات التي تدور حول طرق مكافحة التصحر بسبب الآثار السلبيّة الكبيرة التي يعود بها على الأراضي والكائنات الحيّة التي تعيش على كوكب الأرض.
  2. حيث تُغطّي المناطق الجافّة حوالي 40% من سطح الأرض وتعد موطن لمليارات البشر.
  3. وقد تدهورت نسبة كبيرة من هذه الأراضي كما تزداد هذه النسبة أيضًا مع مرور الوقت الأمر الذي ينتُج عنه آثار وخيمة.
  4. إبطاء معدل التنمية في حوالي 200 دولة فقدان ما بين 4% إلى 12% من النّاتج الإجماليّ الزّراعي سنويًا. انتشار الجوع والصراع الشديد في معظم القارات بسبب الظروف البيئيّة السيئة.
  5. حدوث أزمة حادّة في الغذاء في العديد من الدّول الإفريقيّة كالصّومال وكينيا وإثيوبيا وجيبوتي.
  6. حيث يحدث التصحّر في هذه الدول بسبب ضعف الحكومات وعدم كفاية الأمطار السنويّة بسبب الاحتباس الحراريّ.
  7. تأثّر 500 مليون شخص تقريبًا في الصين بسبب تدهوّر الأراضي الأمر الذي يقود لحدوث خسائر اقتصاديّة سنويّة تُقدّر بنحو 10 مليارات دولار.

طرق مكافحة التصحر

سوف نلقي الضوء في السطور التالية طرق مكافحة التصحر:

  1. اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحّر في عام 1994م، وقد التزمت 122 دولة بهذه الاتفاقيّة.
  2. وتتمثّل بالعمل مع المزارعين لحماية الأراضي الصالحة للزراعة وإصلاح الأراضي المتدهورة وإدارة إمدادات المياه بشكل أكثر فعالية.
  3. كما شجّعت الاتفاقيّة مبادرة الجدار الأخضر العظيم وهي مبادرة تهدف لاستعادة 100 مليون هكتار من 20 دولة إفريقيّة بحلول عام 2030م.
  4. بذل جهود مماثلة للاتفاقيّة السابقة في شمال الصيّن حيث تقوم الحكومة بزراعة الأشجار على طول حدود صحراء جوبي لمنعها من التوسّع مع الزّراعة ورعي الماشية والتحضّر.
  5. بالإضافة إلى تغيّر المُناخ وإزالة الغطاء النباتي تطوّر مبادرة الجدار الأخضر العظيم في إفريقيّا.
  6. وتتخذ هذه المبادرة منحنى بعيد عن فكرة زراعة الأشجار ببساطة أو إعادة التخضير أو دعم صغار المزارعين.
  7. حيث إنّها تهدف لإدارة الأراضي لزيادة حصاد المياه إلى الحد الأقصى عن طريق استخدام الحواجز الحجرية.
  8. تلك الحواجز التي تُقلل من جريان المياه وغيرها بالإضافة لرعاية النّمو الطبيعي للأشجار والنباتات.
  9. وعلى الرّغم من تعدد طرق مكافحة التصحر وعكس آثاره إلّا أنّ هُناك العديد من العقبات التي تحول دون إمكانيّة تنفيذها.
  10. ومنها ضعف الإرادة السياسيّة وتكلفة هذه التدابير التي تؤدّي إلى إبطاء معدل تنفيذها، إلّا أنّ المنظمات البيئيّة تسهم في التشجيع على إعادة التحريج.
  11. كما يسهم السكّان المحليون في تثقيف المجتمع المحليّ حول مخاطر إزالة الغابات والحاجة إلى زراعتها.
  12. كما يسهم دعاة حماية البيئة أيضًا في تشجيع الزّراعة المستدامة التي تركّز على المحافظة على التربة.
  13. إلّا أنّ تكلفة تنفيذ الزراعة المستدامة قد تتجاوز مقدار المنفعة الشخصيّة لكل مزارع.

ما هي أشكال التصحر في العالم؟

سوف نلقي الضوء في السطور التالية ما هي أشكال التصحر في العالم:

  • أشكال التصحّر عديدة ولكن آثاره وأشكاله تظهر بشكل رئيسي على الغابات، والتي هي نظم بيئية معقدة تؤثر على كافّة الأنواع تقريبًا على سطح الكرة الأرضية.
  • وحدوث التصحّر يعني حدوث تدهور للنظام النباتي ونظام الغابات والأنظمة الأخرى، وفيما يأتي بعض من أشكال التصحّر.
  • فقدان الأنواع الحيوانية جيث يعيش 70% من النباتات والحيوانات على الأرض في الغابات وتخسر مواطنها بسبب حدوث التصحّر وإزالة الغابات.
  • وفقدان المواطن السكنية للنبات والحيوان قد ينذر بحدوث الإنقراض لتلك الأنواع.
  • دورة المياه فالأشجار مهمة ولها دور مهم في دورة المياه، فهي تمتص المطر عند سقوطه ثم تقوم بإنتاج بخار الماء الذي يتحرك باتجاه الغلاف الجوي.
  • وكذلك الأشجار تقلل أيضًا التلوث الذي يحصل في المياه وحدوث التصحّر يؤدي إلى فقدان الأشجار وبالتالي ستتأثّ دورة المياه.
  • تآكل التربة فجذور الأشجار تقوم على تثبيت التربة وبدون الأشجار تكون التربة معرّضة للتضخّم والإنتفاخ والتآكل.
  • مما قد يؤدي إلى مشاكل نمو النباتات، وقدّر العلماء بأن ثلث الأراضي الصالحة للزراعة في العالم قد فُقدَت بسبب التصحّر الذي أدّى إلى إزالة الغابات منذ عام.
  • تؤثر جودة الحياة يمكن أن يؤدي تآكل التربة الناتج من التصحّر إلى دخول الطين والوحل في البحيرات والجداول ومصادر المياه الأخرى.
  • هذا يمكن أن يقلّل من جودة المياه المحلية وهذا بدوره يؤثّر بشكل سلبي على صحة السكّان.

أسباب التصحر ودور العامل البشري في حدوثه

سوف نلقي الضوء في السطور التالية أسباب التصحر ودور العامل البشري في حدوثه:

  1. التصحر يمكن أن يحدث بشكل طبيعي نتيجة الجفاف الشديد إلّا أنّ هناك العديد من الحالات التي تسبّبها الأنشطة البشرية في حدوث التصحر.
  2. ثم غالبًا ما يقوم البشر بتحويل مسار الأنهار من طريقها الطبيعي إلى طريق جديد من أجل استخدام المياه لأغراض زراعية.
  3. ثم هذا بدوره يعمل على جعل الأرض المتواجدة على طول ممر النهر الأصلي عرضة للتصحر، وبالتالي لن يعد يتواجد في تلك المنطقة مصدر للمياه.
  4. ومن المحتمل أن تموت النباتات وتصبح الأرض صحراوية، وكذلك يمكن أن تؤدي أساليب الري الرديئة والسيئة في المزارع إلى التصحر.
  5. وإذا استخدم المزارعون كميات كبيرة من المياه أو استخدموا المياه بطريقة غير فعالة وغير مناسبة.
  6. ثم سيؤدي ذلك إلى نقصان من إجمالي إمدادات المياه في المنطقة، وهذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى فقدان الغطاء النباتي والتصحر.
  7. ومن الأنشطة البشرية أيضًا والتي تؤدي إلى التصحّر الرعي الجائر وإزالة الغابات.

خاتمة موضوع عن التصحر

  • التصحر هو عملية تدهور الأرض بشكل تدريجي بفقدانها الإنتاج البيولوجي والدعم البشري والغطاء النباتي والحيواني لتصبح غير صالحة للزراعة.
  • كما في السابق ويحدث ذلك نتيجة تغير المناخ أو إزالة الغابات أو الرعي الجائر أو ممارسات الريّ غير المستدامة أو الاستنزاف البشري لمصادر الأرض والمياه الجوفية.
  • أو مزيج من هذه العوامل جميعها، بالإضافة للفقر وعدم الاستقرار السياسي اللذين يلعبان دورًا مهمًا في تهيئة الظروف السابقة لحدوث التصحر.
  • ومفهوم التصحر لا يشير إلى المفهوم المادي للصحاري الموجودة أصلًا.
  • ثم بل يشير إلى عمليات خطيرة تؤثر وتهدد جميع النظم الإيكولوجية للأراضي الجافة وشبه الجافة والرطبة وشبه الرطبة والقاحلة بالإضافة للمراعي والأراضي العشبية.

قد يهمك